منتديات قالمة نت
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
منتدى قالمة نت
التسجيل

تبسة (12)
الرئيسيةالرئيسية  المنشوراتالمنشورات  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

أهلاً وسهلاً بك في منتديات قالمة نت
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الموضوع
تاريخ الإرسال
بواسطــة
  الأحد سبتمبر 30, 2018 9:50 pm
  الأربعاء مايو 23, 2018 3:29 pm
  السبت مايو 19, 2018 11:37 pm
  السبت مايو 12, 2018 6:12 pm
  السبت مايو 05, 2018 5:31 pm
  السبت مايو 05, 2018 5:31 pm
  السبت مايو 05, 2018 5:30 pm
  السبت مايو 05, 2018 5:30 pm
  السبت مايو 05, 2018 5:30 pm
  السبت مايو 05, 2018 5:30 pm
آنضم الى معجبينا ليصلك جديدنا





 
شاطر
السبت فبراير 09, 2013 6:04 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو محترف
الرتبه:
عضو محترف
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
رقم العضوية : 13271
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 8892
نقاط التميز : 9872
تقييم العضو : 133
التسجيل : 15/09/2012
العمر : 21
الإقامة : حمام دباغ
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: تبسة (12)   


تبسة

تبسة هي الولاية رقم 12 بالنسبة للتقسيم الإداري قبل الأخير في الجزائر تقع في شرق الجزائر وهي منطقة حدودية مع تونس. عاصمة الولاية هي مدينة تبسة ومن بلدياتها بئر العاترالتي تبعد عنها حوالي 90 كلم أي على بعد نحو 630 كيلومترا إلى الشرق من العاصمة، والكويف التي هي رأس تجارتها المربحة حيث تحتوي على معظم مناجم الفحم في الولاية بالاظافة إلى دائرة الونزة المتربعة على أكبر احتياطي في العالم العربي والافريقي من الحديد وكذلك بلدياتها الغنية بوفرة المياه كعين الزرقاء والماء الأبيض وبكارية لمحـة تـاريخيــة حول منطقـة تبســة شهدت منطقة تبسة منذ غابر العصور حضارات متعددة سجلت تاريخها بالمنطقة وتركت شــواهدها, كل هذا راجـــــع إلى ثلاثة عوامل مهمة جعلت الانسـان يستقر بـها : الموقع الاستراتيجي, وفرة المياه, الأرض الخصبة ففي مرحلة ماقبل التاريخ, عرفت المنطقة استقرار الإنسان البدائــي بها ذلك اتضح من خلال ما تركه من ادوات حجرية وصوانية في عدد من جهات المنطقة كالصناعات الاشولية بالماء الأبيض والصناعة العاترية والتي تعود إلى منطقة واد الجبانة بئر العاتر واصطلح عليها اسم الحضـارة العاتريـة نظرا لميزتها الخاصة وهي العنق المشـغول لتعــمم هذه التسمية فيما بعد على كامل التراب الوطني هناك حضارات أخرى لفترة تلتها كالحضارة القفصيـة والتـي تعــود إلى منطـقـة قفصـة التونسية وتمتـاز على وجه الخصوص بالنصال والنصيلات وتؤرخ لما بين الحضـارتين أي العـاترية من 3000 الــى 4000 قبل الميلاد كما عرفت المنطقة مرحلة فجر التاريخ وهي المرحلة التي بدأ يعرف فيها الإنسان الاستقرار الأول في المغارات والكهوف وذلك ما دلت عليه الابحاث الأثرية في منطقة قاستيل شمال مدينــة تبسة بالقرب من جبل الديـر ويصطلح عليها اسم الحواتيـة, عثر فيها على ادوات فخارية من اواني وقدور تحمل زخارف محليــة في الفترة القديمة فان تاسيس المدينة القديمة تيفست THEVEST يعود إلى القرن الثالث قبل الميلاد كما ذكر ديودور الصقلي الذي عاش في زمن الامبراطور اغسطس في القرن الأول ميلادي وذكر بان هذه المدينة من أقدم المدن في شمال أفريقيا المصادر المادية المتمثلة في الكتابات اللاتينية تدل على ان تاسيس مدينة تيفست يعود إلى القرن الأول ميلادي خلال حكم العائلة الفلافية في عهد الامبراطور فيسيانوس من قبل الفرقة العسكرية الاغسطسية التالية بعد ماكانت في حيدرة بتونس كانت تيفست كذلك مقرا هاما لدائـرة المـالية والممتلكات خلال القرن الثاني والثالث للميلاد وقد عرفت المنطقة الديانة المسيحية في منتصف القرن الثالث ميلادي في تلك الفترة كان لهـا اسقف اسمه لوكيوس LUCIUS قنصل بقرطاج عام 256 م, وبقت تحت حكم الرومان حتى سنة 443 م اين قدم الوندال الذين كانوا من الجنس الآري وضد الكاثوليكية ولا يؤمنون بروح المسيح فهدموا كل ماله علاقة بالرومان قام الوندال بالاستلاء على كل الممتلكات الهامة ووضعوا ضرائب على المواطنين وحصنوا المدينة باسوار وقد عثر الباحثون الاثريون جنوب مدينة تبسة على شواهد دلت على ذلك فقد عثروا على الواح (48 لوحة) بها عقود الملكية, البيع والشراء, الزواج والضرائب لكن لم يدم استقرارهم طويلا إذ قدم البيزنطيون بقيادة الجنرال البيزنطي سولومون وقضى على الونذال سنة 534 م وقام بتاسيس قلعة بيزنطية اسوارها من حجارة المدينة الرومانية خلال حملته الأولى وحصنها بـ 14 برجا وكانت ذات مدخلين من الشمال قوس النصر كاراكالا ومن الشرق الباب الخاص بالجنرال سولومون, لكن لم يفتأ هذا الأخير حتى قضي عليه من قبل القبيلة المحلية (الموريين) عنــد اسوار المدينة في كمين نصب له عند نهاية القرن السادس للميلاد شهدت مدينة تبسة قدوم الفاتحين العرب وأصبحت تدعى تبسة بدل تيفست في سنة 1573 خضعت المنطقة للحكم التركي بعد استيلاء الحاكم التركي ستان باشا على تونس سنة 1842 المدينة تسقط تحت الاستعمار الفرنسي إلى غاية سنة 1962 قوس النصر السور البيزنطي المدرج المسرحي معصرة برزقال تبســة العتيقــة الكنيسة الرومانية القصر القديم المعبد الوثني الفوروم الاقواس الروماني أهم الموارد
أحد أهم المعالم الأثرية التي تعتبر تحفة معمارية رائعة وفريدة ومن احسن ما شيد الرومان في مدينة تبسة.
تأسس هذا المعلم سنة 212/211 بعد الميلاد في حقبة الازدهار الروماني. يضم هذا المعلم اربعة جهات كل جهة مهداة إلى أحد افراد العائلة الحاكمة عائلة (سبتيم سيفار).
اقيم قوس كاراكالا بطريقة فريدة على شكل مربع ويرفع فوقة قبة كما اكد ذلك علماء الاثار.
الوصـــــف
اجريت عليه أكثر من عملية ترميم خلال الحقبة الاستعمارية.
ما زال إلى اليوم يحافظ على طابعه المعماري رغم زوال ثلاثة اعمدة بسبب الحروب القديمة.
هذا المعلم أصبح مهددا بالانهيار وتتطلب حمايته :
ازالة شجرة التين من جدرانه.
تنظيف محيطه من الاوساخ والقمامة وردع المتسببين في ذلك.
ترميمه وصيانته مع توفير غلاف مالي لذلك.
السور البيزنطي الحصن
نبذة تاريخية
أحد اروع وأضخم البنايات الأثرية الموجودة بالمدينة.
تأسس هذا المعلم سنة 535 ميلادي على يد البطريق سولومون.
شيد هذا الصرح الاثري لحماية المدينة وبسط سلطان البيزنطيين في المنطقة وضرب الاعداء.
الوصـــــف
حسب المؤرخين، فان هذا المعلم كانت أغلب اجزائه منهارة وقام الفرنسيون بترميمها خلال الحقبة الاستعمارية كما استعملوا جزءا كبيرا منه كثكنة عسكرية.
لهذا المعلم ثلاثة أبواب اصلية : باب كاراكالا - باب سولومون وباب شهلة، ثم اضاف الفرنسيون ثلاثة أبواب صغيرة أخرى.
تعرض خلال سنوات 1970-60 إلى تهديم باب شهلة وباب قسنطينة.
خضع لعملية ترميم وتنظيف بمادة الرمل مرة خلال سنوات 1980.
اقيمت عليه عدة دراسات من طرف علماء الاثار.
يعيش هذا المعلم وضعية جد متدهورة جراء رمي الاوساخ وحرق جدرانه وتشوه منظره وانتشار الباعة والمتسولين حوله.
المدرج المسرحي
هو من ابنايات الأولى التي شيدها الرومان بالمنطقة, فقد تم بناؤه في عهد القنصل الخامس الامبراطور فسباسيانوس سنة 75 ميلادي.
استعمل هذا المدرج كملعب أو مسرح وأحيانا لالعاب المصارعة بين الفرسان واسرى الحرب أو مع الحيوانات المفترسة.
حسب العالم سيري دوروش فقد تم اكتشاف شكله الدائري أثناء عمليات الحفر والذي يقدر قطره بـ 65-50 مترا.
الوصـــــف
بالنظر إلى عمليات الحفر التي قام بها العلماء يعتبر المدرج المسرحي حديث الاكتشاف سنة 1859 حسب السيد: هول مكتشف هذه الرائعة المستديرة.
لهذا المدرج اربعة مداخل وحجرات للفرسان والعبيد والحيوانات لمفترسة.
يعد المدرج المسرحي مصنفا وطنيا ويعتبر أحد الماتحف على الهواء الطلق.
موقعه مسيج لكنه يتعرض يوميا لرمي الاوساخ بسبب جواره للسوق كما انه مغمور بالتربة ويتطلب دراسة شاملة لابرازه وتهيئته.
معصـــرة برزقــــــــال
نبذة تاريخية
تقع معصرة برزقال على الطريق الرابطة بين تبسة وبئر العاتر على بعد35 كلم جنوب تبسة وهي مصنفة وطنيا.
تأسست هذه المعصرة بين 117-98 ميلادي وكانت تستغل في عصر الزيتون.
اكتشف هذا المعلم من طرف الفرنسيين وتشير المراجع إلى ان هذه المعصرة كانت تضم طوابق وتغطي أكثر من 2000 متر مربع.
الوصـــــف
معصرة برزقال مقسمة إلى اربعة اقسام رئيسية بجدارين متوازيين وتوجد بها سبعة أبواب في كل واجهة وتضم كل جهة عدة معاصر.
يعطي هذا المعلم صورة واضحة عن الحياة الاقتصادية والفلاحية بالمنطقة في عهد الرومان وتصنف الثانية بعد معصرة الناظور بتيبازة. - تعرضت أكثر من مرة إلى النهب والحفر العشوائي وهي اليوم في حالة هميش قصوى بعدما كانت سابقا محجة للزوار ومعلما سياحيا هاما.
(تبسة العتيـقة (الخالية
نبذة تاريخية
بناءات متداخلة وجميلة في آن واحد وهي عبارة عن بانوراما رائعة.
توجد على الطريق المؤدية إلى الدكان عبر الجرف وكانت تسمى بطريق القنطاس على بعد 04 كلم من السور البيزنطي جنوبا.
ذكر المؤرخ (جيرول) ان المستعمر الفرنسي استعمل حجارتها في بناء الثكنة القديمة وسط المدينة.
تأسست في العهد الروماني وهي مجهولة لدى الكثير وتعرف باسم تبســة الخاليــة الوصـــــف
ذكرها المؤرخ (سيري دوروش) بانها بانوراما رائعة محاطة بسور الها معبدا دائريا مرتكز على 16 عمودا وهي محاطة من ثلاث جهات بممرات غير مكشوفة كانت توجد بها موميات وتماثيل.
كما تضم الجهة الشرقية سابقا مربعا تتوسطه دائرة تمثل مخرجا للفريقالمقدسة وبها اسطبلات وقنوات لايصال المياه محمولة على اقواس وبها معصرة للزيتون تقع بالجهة الجنوب شرقية.
هذا المعلم يعيش حاليا العزلة والتهميش رغم كونه من اعظم المناطق في المستعمرة الرومانية في شمال أفريقيا.
الكنيـــسة الرومــــانية
نبذة تاريخية
هي أحد المعالم التاريخية النادرة في العالم باسره, والتي بقيت محافظة على طابعها المعماري الاصلي.
تعرف العالم ستيفن قزيل عن حقيقة هذا المعلم سنة 1901 فنسب بناءه إلى العصر الأخير للحضارة رومانية اين عرفت الديانة المسيحية النصر والازدهار في تلك الحقبة وفي سنة 1944 عثر على قبوة وهي عبارة عن مصلى تحت الأرض استغل في نشر المسيحية ثم اقيمت فوقها هذه الكنيسة.
يعود شرف تسمية هذه الكنيسة إلى القديسة كريسبين آنذاك.
الوصـــــف
الكنيسة الرومانية مقسمة إلى قسمين احدهما عبارة عن حديقة مقسمة إلى اربعة اقسام على شكل صليب والقسم الاخر يضم الكنيسة الميناء.
لها مدخل واحد على شكل قوس ويقطعها ممر طوله 52 م مبلط بحجارة صلبة على يمينه يوجد مدخل الكنيسة من جهة المدرج ثم الرواق والمكان المربع لذي لم يبقى منه الا حافته السفلية ومن خلالها يشدك النظر إلى الصحن.
روعة التصميم في هذا المعلم تتمثل في القاعة الكبيرة المقسمة باعمدة دائرية تحمل اقواسا وأخرى مربعة وجميع قاعاتها مبلطة بالفسيفساء.
يجاور هذه الكنيسة قاعات لتعليم الدين واسطبلات للخيول ومرقد.
هذه الكنيسة هي أكبر الكنائس الرومانية وهمزة وصل بين شمال أفريقيا أفريقيا وأوروبا لكنها اليوم معرضة للاهمال والنهب.


أصل تسميتها

يرجع اسم تبسة إلى الأصل البربري الأول الذي أطلق عليها سكانها الأصليون والذي يعتقد حسب الترجمة اللوبية القديمة بأنها تعني اللبؤة -أنثى الأسد - ولما دخلها الإغريق شبهوها بمدينة تيبس الفرعونية لكثرة خيراتها والمعروفة اليوم بطابة وبعد دخول الرومان سموها بتيفست لسهولة نطقها ومع الفتح الإسلامي تم تعريبها فأصبحت تبسة -بفتح التاء وكسر الباء وفتح السين-
نبذة تاريخية ((عُـدّل بواسطة بن نجوع علي))




تاريخ المدينة



عرفت مدينة تبسة الحياة ووجود الإنسان عليها منذ حوالي كما تدعي اليونيسكو منذ حقبة أنسان مشتى الغربي أي حوالي 27000الى 12000 سنة قبل الميلاد وذلك فيما يعرف عند المؤرخين بالحضارة العاترية. وقد أطل عليها فجر التاريخ بقدوم الفينقيين ليحتلوها ويضموها إلى ممكلة قرطاج وذلك منذ 250 ق م إلى أن وقعت تحت حكم الرومان بعد تغلبهم على القرطاجين سنة200 ق م. وأصبحت مقاطعة رومانية ونقطة عبور هامة للتجار من الجنوب إلى الشمال.
عرفت تبسة أوج ازدهارها في عهد الحكم الروماني حيث بنية معظم الآثار الرومانية الموجودة الإن بين 69/472 م إلى أن سقط الحكم الروماني على يد الوندال الذين عاثوا فيها فسادا وهدموا الكثير مما بناه الرومان. بقى الوندال مدة إلى أن استرجعها الرومان مرة أخرى فرمموا ما أفسده الوندال وأضافوا العديد من المرافق وهذا بفصل القائد سولومون بلغ عدد سكانها في تلك الحقبة مئة ألف ساكن.
ظلت تبسة تحت الحكم الروماني إلى أن أطلت عليها جيوش الفاتحين سنة 648م/27ه، حيث إنتصر المسلمون على الرومان وأقاموا اتفاقية صلح مع البربر بقيادة الكاهنة –السكان الأصليون لتبسة -..لكنهم – البربر- نقضوا الاتفاقية وغدروا بالمسلمين وقتلوا الصحابي الجليل عقبة بن نافع وثلاث مئة من صحبه الكرام. عاود المسلمون فتحها بعد أن أعدوا العدة ونظموا الصفوف بقيادة حسان بن النعمان الغساني سنة 78ه /698م وفي مسكيانة خسر هو أيضا الحرب مع الكاهنة وخرج منها... ثم عاد...... لتدخل تبسة بين مد وجزر إلى سنة82ه/701 م ليتم فتح تبسة نهائيا ويتمكن المسلمون من قتل الكاهنة وأسر أبنائها التسعة لتبقى تبسة مدينة إسلامية.
بدأ الحكم الإسلامي بالخلافة الأموية ثم العباسية إلى أن عين هارون الرشيد –إبراهيم بن الأغلب- حاكم على بلاد إفريقية-...لتخضع بعد ذلك إلى حكم المماليك -بداية بدولة بني زيري ثم الرستمية ثم الصنهاجية لتقع تحت حكم الدولة الفاطمية الشيعية من سنة 398 ه/إلى/442 ه لتنتقل بعد ذلك إلى حكم الحماديين ثم المرابطين ثم الموحدين ثم الحفصيين إلى حين قدوم الأتراك – العثمانيين – سنة 1572 م.
بقيت تحت الحكم العثماني إلى دخول المستدمر الفرنسي سنة 1842 وقد شارك سكان تبسة في المقاومة من بداية الاحتلال -ثورة الرحمانية نسبة إلى القائد محمد الشريف الرحماني –سنة 1871/ 1872 فيما يعرف بتمرد الأوراس. سنة 1913 شهدت بوادر الحركة الإصلاحية التنويرية مع تأسيس أول مدرسة حرة بالجزائر سنة 1913 وبروز الكثير من المفكرين والعلماء المصلحين من أبرزهم الشيخ العربي التبسي 1891/1957 ومالك بن نبي 1905/1973
مشاركتها الفعالة في الثورة التحريرية أبرز ما قدمت تبسة في الثورة التحريرية –معركة الجرف الكبرى- وهي أكبر معركة في الثورة وواصلت مشوار الكفاح لتحرير الجزائر... إلى أن أخذت الجزائر استقلالها سنة 1962.



قالوا عن تبسة

عرفت مدينة تبسة الحياة ووجود الإنسان عليها منذ حوالي كما تدعي اليونيسكو منذ حقبة أنسان مشتى الغربي أي حوالي 27000الى 12000 سنة قبل الميلاد وذلك فيما يعرف عند المؤرخين بالحضارة العاترية. وقد أطل عليها فجر التاريخ بقدوم الفينقيين ليحتلوها ويضموها إلى ممكلة قرطاج وذلك منذ 250 ق م إلى أن وقعت تحت حكم الرومان بعد تغلبهم على القرطاجين سنة200 ق م. وأصبحت مقاطعة رومانية ونقطة عبور هامة للتجار من الجنوب إلى الشمال.
عرفت تبسة أوج ازدهارها في عهد الحكم الروماني حيث بنية معظم الآثار الرومانية الموجودة الإن بين 69/472 م إلى أن سقط الحكم الروماني على يد الوندال الذين عاثوا فيها فسادا وهدموا الكثير مما بناه الرومان. بقى الوندال مدة إلى أن استرجعها الرومان مرة أخرى فرمموا ما أفسده الوندال وأضافوا العديد من المرافق وهذا بفصل القائد سولومون بلغ عدد سكانها في تلك الحقبة مئة ألف ساكن.
ظلت تبسة تحت الحكم الروماني إلى أن أطلت عليها جيوش الفاتحين سنة 648م/27ه، حيث إنتصر المسلمون على الرومان وأقاموا اتفاقية صلح مع البربر بقيادة الكاهنة –السكان الأصليون لتبسة -..لكنهم – البربر- نقضوا الاتفاقية وغدروا بالمسلمين وقتلوا الصحابي الجليل عقبة بن نافع وثلاث مئة من صحبه الكرام. عاود المسلمون فتحها بعد أن أعدوا العدة ونظموا الصفوف بقيادة حسان بن النعمان الغساني سنة 78ه /698م وفي مسكيانة خسر هو أيضا الحرب مع الكاهنة وخرج منها... ثم عاد...... لتدخل تبسة بين مد وجزر إلى سنة82ه/701 م ليتم فتح تبسة نهائيا ويتمكن المسلمون من قتل الكاهنة وأسر أبنائها التسعة لتبقى تبسة مدينة إسلامية.
بدأ الحكم الإسلامي بالخلافة الأموية ثم العباسية إلى أن عين هارون الرشيد –إبراهيم بن الأغلب- حاكم على بلاد إفريقية-...لتخضع بعد ذلك إلى حكم المماليك -بداية بدولة بني زيري ثم الرستمية ثم الصنهاجية لتقع تحت حكم الدولة الفاطمية الشيعية من سنة 398 ه/إلى/442 ه لتنتقل بعد ذلك إلى حكم الحماديين ثم المرابطين ثم الموحدين ثم الحفصيين إلى حين قدوم الأتراك – العثمانيين – سنة 1572 م.
بقيت تحت الحكم العثماني إلى دخول المستدمر الفرنسي سنة 1842 وقد شارك سكان تبسة في المقاومة من بداية الاحتلال -ثورة الرحمانية نسبة إلى القائد محمد الشريف الرحماني –سنة 1871/ 1872 فيما يعرف بتمرد الأوراس. سنة 1913 شهدت بوادر الحركة الإصلاحية التنويرية مع تأسيس أول مدرسة حرة بالجزائر سنة 1913 وبروز الكثير من المفكرين والعلماء المصلحين من أبرزهم الشيخ العربي التبسي 1891/1957 ومالك بن نبي 1905/1973
مشاركتها الفعالة في الثورة التحريرية أبرز ما قدمت تبسة في الثورة التحريرية –معركة الجرف الكبرى- وهي أكبر معركة في الثورة وواصلت مشوار الكفاح لتحرير الجزائر... إلى أن أخذت الجزائر استقلالها سنة 1962.
قالوا عن تبسة

وصفها أحد المؤرخين فقال- هي مدينة قديمة أزلية فيها آثار كثيرة عجيبة...فيها دار المسرح وقد تهدم أكثره...أغرب ما يكون من البناء... وفيها هيكل يظن الرائي أنه كلما رفع يده عنه ما يكاد يعرف الفرق بين أحجاره لو غرست إبرة بين حجرين من أحجارها ما وجدت منفذا... وفي داخله أقباء معودة بعضها فوق بعض... وبيوت تحت الأرض... وأزاج كثيرة... ولها منظر هائل تشهد على عظمة الحضارة الرومانية... وإنما المسكون منها اليوم هو قصرها فقد أصبح متحفا وعليه سور من حجر جليل متقن كأنما فرغ منه بالأمس باختصار هو حصن عظيم....-
شهدت منطقة تبسة منذ غابر العصور حضارات متعددة سجلت تاريخها بالمنطقة وتركت شــواهدها, كل هذا راجــع إلى ثلاثة عوامل مهمة جعلت الانســان يستقر بها : الموقع الاستراتيجي, وفرة المياه, الأرض الخصبة.
ففي مرحلة ماقبل التاريخ, عرفت المنطقة استقرار الإنسان البدائــي بها ذلك اتضح من خلال ما تركه من أدوات حجرية وصوانية في عدد من جهات المنطقة كالصناعات الاشولية بالماء الأبيض والصناعة العاترية والتي تعود إلى منطقة واد الجبانة بئر العاتر واصطلح عليها اسم الحضـارة العـاتريــة نظرا لميزتها الخاصة وهي العنق المشغول لتعــمم هذه التسمية فيما بعد على كامل التراب الوطني.
هناك حضارات أخرى لفترة تلتها كالحضارة القفصيـة والتـي تعود إلى منطـقـة قفصـة التونسية وتمتـاز على وجه الخصوص بالنصــال والنصيلات وتؤرخ لما بين الحضـارتين أي العـاترية من 3000 الــى 4000 قبل الميلاد.
كما عرفت المنطقة مرحلة فجر التاريخ وهي المرحلة التي بدأ يعرف فيها الإنسان الاستقرار الأول في المغارات والكهوف وذلك ما دلت عليه الأبحاث الأثرية في منطقة قاستيل شمال مدينــة تبسة بالقرب من جبل الديـر ويصطلح عليها اسم الحواتيـة, عثر فيها على أدوات فخارية من اواني وقدور تحمل زخارف محليــة.
في الفترة القديمة فان تاسيس المدينة القديمة تيفست THEVEST يعود إلى القرن الثالث قبل الميلاد كما ذكر ديودور الصقلي الذي عاش في زمن الإمبراطور اغسطس في القرن الأول ميلادي وذكر بان هذه المدينة من أقدم المدن في شمال أفريقيا.
المصادر المادية المتمثلة في الكتابات اللاتينية تدل على أن تاسيس مدينة تيفست يعود إلى القرن الأول ميلادي خلال حكم العائلة الفلافية في عهد الإمبراطور فيسيانوس من قبل الفرقة العسكرية الاغسطسية التالية بعد ماكانت في حيدرة بتونس كانت تيفست كذلك مقرا هاما لدائـرة المـالية والممتلكات خلال القرن الثاني والثالث للميلاد.
وقد عرفت المنطقة الديانة المسيحية في منتصف القرن الثالث ميلادي في تلك الفترة كان لهـا اسقف اسمه لوكيوس LUCIUS قنصل بقرطاج عام 256 م, وبقت تحت حكم الرومان حتى سنة 443 م اين قدم الوندال الذين كانوا من الجنس الآري وضد الكاثوليكية ولا يؤمنون بروح المسيح فهدموا كل ماله علاقة بالرومان.
قام الوندال بالاستلاء على كل الممتلكات الهامة ووضعوا ضرائب على المواطنين وحصنوا المدينة باسوار وقد عثر الباحثون الاثريون جنوب مدينة تبسة على شواهد دلت على ذلك فقد عثروا على ألواح (48 لوحة) بها عقود الملكية, البيع والشراء, الزواج والضرائب لكن لم يدم استقرارهم طويلا إذ قدم البيزنطيون بقيادة الجنرال البيزنطي سولومون وقضى على الونذال سنة 534 م وقام بتاسيس قلعة بيزنطية اسوارها من حجارة المدينة الرومانية خلال حملته الأولى وحصنها بـ 14 برجا وكانت ذات مدخلين من الشمال قوس النصر كاراكالا ومن الشرق الباب الخاص بالجنرال سولومون, لكن لم يفتأ هذا الأخير حتى قضي عليه من قبل القبـ.ـيلة المحلية (الموريين) عنــد اسوار المدينة في كمين نصب له.
عند نهاية القرن السادس للميلاد شهدت مدينة تبسة قدوم الفاتحين العرب وأصبحت تدعى تبسة بدل تيفست.






[size=24]]
العربي التبسي
/size]
نشأته وتعلمه

وُلد الشيخ العربي عام 1895، في بلدة (السطح قنتيس) بولاية تبسةفي عائلة عربية في منطقة الشرق الجزائري.بعينان بنيتان كبيرتين انف جميل وفم صغير مع جبهة عريضة تظهر ملامح وجهه الوعرة وقد حـفـظ القران في قريته وعمره 18 سنة ثم انتقل إلى تونس زاوية سيدي إبراهيم بنفطة لتلقي العلم وزاوية (الشيخ مصطفى بن عزوز) فتحصل رعلى شهادة التطويع سنة 1920 ثم انتقل بعدها إلى جامع الزيتونة ؛ فنال منه شهادة الأهلية وعزم على الانتقال إلى القاهرة لمتابـعـة التحصيل العلمى في الأزهرحيث تحصل علة الشهادة العلمية في العلوم الإسلامية.

عودته إلى الجزائر وأعماله الاصلاحية

عــاد إلـى الجزائر عام 1926 واتخذ من تبسةقلعة الثوار وموطن العلماء ومهد الحضارات مركزاً له وفى مسجد صغير في قلب المدينة انطلق الـشيخ في دروسه التعليمية وواصل الليل بالنهار لإنقاذ هذا الشعب من الجهـل وذل الاستعمار الفرنسي للجزائر، وبدأت آثار هذا الجهد تظهر في التغيير الاجتماعي والنفسي لأهل تبـسة؛ حيث بدأت تختفوالأستاذ التبسي - كما شــهـد الاختبار وصدق التجربة - مدير بارع ومربٍ كامل خرجته الكليتان الزيتونة بالقطر التونسي حيث كان عمره 18 سنة فحفظ القران وتعلم تفسيره كما تعلم علوم الفقه والتوحيد والعقيدة وبعدها الأزهر بمصر فهناك تحصل على الشهادة العالمية في الغلوم الإسلامية من منبع القران والسيرة النبوية، فجاءت هذه العوامل في رجل يملأ جوامع الدين ومجامع العلم ومحافل الأدب".
وفي عام 1956 انتقل الشيخ إلى العاصمة لإدارة شؤون الجمعية فيها، واستأنف دروسه في التفسير وكان شجاعاً لا يخاف فرنسا وبـطـشـها، يتكلم بالحق، ويدعو للجهاد ولم يأبه لتحذير الناصحين المحبين له الذين خافوا عـلـيـه من فرنسا والتي كانت تعلم مكانته بين صفوف الجماهير، وأثره عندما يدعوها للجهاد، وهــو ليس من الناس الذين يتكلمون ولا يفعلون، بل يقول:"لو كنت في صحتي وشبابي ما زدت (1) يوماً واحداً في المدينة ؛ أُسرع إلى الجبل، فأحمل السلاح، فأقاتل مع المجاهدين".وفي اليوم الثالث من شهر رمضان الموافق لتاريخ 04 افريل 1957 اقتحمت مجموعة مسلحة منزله الكائن بالجزائر العاصمة واختطفته وهكذا استشهد الشيخ في سبيل الله ودفا عا عن الوطن وانتقل إلى رحمة الله في ظروف غامضة فالمجد والخلود لشهدائنا الابرار وتحيا الجزائر.




 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: اطياف السماء




توقيع : اطياف السماء





السبت فبراير 09, 2013 6:09 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو محترف
الرتبه:
عضو محترف
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
رقم العضوية : 12611
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 10942
نقاط التميز : 13535
تقييم العضو : 132
التسجيل : 15/05/2012
العمر : 19
الإقامة : • فــــــي قلـــبه } ^_~ {..♥
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

http://www.guelma24.net

مُساهمةموضوع: رد: تبسة (12)   



تسسلم يمينك على رووعه طرحك~
الله يعطيك الف عاآآآآآآفيه ...
ولاتحرمنا من جديدك وفيض ابداعاااك ..
دمت بخير



 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: MiMiToU_ii




توقيع : MiMiToU_ii







عندما ﺗتحدث  Neutral : فيّ ظہر احدهمم
حاول ان تَتحدث فيمآ .  drunken
. تستطيع ان تتحملہ ﺂنت ! What a Face
-لآنكك ستُبلآ بہَ يوما ما  clown





السبت فبراير 09, 2013 6:12 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
زائر
الرتبه:
الصورة الرمزية
 

البيانات
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: تبسة (12)   


مرسي رنوشتي على التعريف الكامل لولاية تبسة
وعلى اضافة الصور للموضوع
مجهود تشكرين عليه



 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: زائر




توقيع : زائر



السبت فبراير 09, 2013 6:13 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو محترف
الرتبه:
عضو محترف
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
رقم العضوية : 12085
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 7087
نقاط التميز : 7541
تقييم العضو : 77
التسجيل : 15/03/2012
العمر : 26
الإقامة : tiaret
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

http://www.guelma24.net/

مُساهمةموضوع: رد: تبسة (12)   


موضوع رائع وطرح في القمة
شكرا لك اختي الغالية
بوركت جهودك
جزاك الله الف خير
تحياتي لك



 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: na3nou3a




توقيع : na3nou3a



[

الثلاثاء فبراير 26, 2013 12:34 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو محترف
الرتبه:
عضو محترف
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
رقم العضوية : 13271
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 8892
نقاط التميز : 9872
تقييم العضو : 133
التسجيل : 15/09/2012
العمر : 21
الإقامة : حمام دباغ
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: تبسة (12)   


MiMi_ii كتب:

تسسلم يمينك على رووعه طرحك~
الله يعطيك الف عاآآآآآآفيه ...
ولاتحرمنا من جديدك وفيض ابداعاااك ..
دمت بخير



 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: اطياف السماء




توقيع : اطياف السماء





الثلاثاء فبراير 26, 2013 12:35 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو محترف
الرتبه:
عضو محترف
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
رقم العضوية : 13271
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 8892
نقاط التميز : 9872
تقييم العضو : 133
التسجيل : 15/09/2012
العمر : 21
الإقامة : حمام دباغ
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: تبسة (12)   


شتآت كتب:
مرسي رنوشتي على التعريف الكامل لولاية تبسة
وعلى اضافة الصور للموضوع
مجهود تشكرين عليه




 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: اطياف السماء




توقيع : اطياف السماء





الثلاثاء فبراير 26, 2013 12:36 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو محترف
الرتبه:
عضو محترف
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
رقم العضوية : 13271
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 8892
نقاط التميز : 9872
تقييم العضو : 133
التسجيل : 15/09/2012
العمر : 21
الإقامة : حمام دباغ
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: تبسة (12)   


na3nou3a كتب:
موضوع رائع وطرح في القمة
شكرا لك اختي الغالية
بوركت جهودك
جزاك الله الف خير
تحياتي لك




 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: اطياف السماء




توقيع : اطياف السماء





الجمعة مارس 01, 2013 3:36 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فعال
الرتبه:
عضو فعال
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 476
نقاط التميز : 562
تقييم العضو : 13
التسجيل : 25/12/2011
العمر : 40
الإقامة : في ارض الله
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: تبسة (12)   


شكرا على التعريف الشامل والمتكامل لمدينة تبسة الرائعة
تقبلي مروري


اسير ))))



 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: عبد المهيمن




توقيع : عبد المهيمن









الجمعة مارس 01, 2013 4:52 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو محترف
الرتبه:
عضو محترف
الصورة الرمزية
 
avatar

البيانات
رقم العضوية : 13271
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 8892
نقاط التميز : 9872
تقييم العضو : 133
التسجيل : 15/09/2012
العمر : 21
الإقامة : حمام دباغ
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: تبسة (12)   


اسير الصمت كتب:
شكرا على التعريف الشامل والمتكامل لمدينة تبسة الرائعة
تقبلي مروري


اسير ))))




 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: اطياف السماء




توقيع : اطياف السماء





الثلاثاء سبتمبر 10, 2013 7:59 pm
رسالة
بيانات كاتب الموضوع
تبسة (12)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
زائر
الرتبه:
الصورة الرمزية
 

البيانات
 
 
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: تبسة (12)   


شكرا لك على الموضوع الجميل


 الموضوع الأصلي : تبسة (12) // المصدر : منتدى قالمة نت // الكاتب: زائر




توقيع : زائر



مواقع النشر (المفضلة)
الــرد الســـريـع


خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
تبسة (12) , تبسة (12) , تبسة (12) ,تبسة (12) ,تبسة (12) , تبسة (12)
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع أو أن الموضوع [ تبسة (12) ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا






مواضيع ذات صلة



الساعة الآن.



© جميع الحقوق محفوظة لمنتديات قالمة نت